آخر الأخبارأكتب معنا

الملحد و المؤمن كائنان يشتركان في الغباء اذا ما لم يرتقيا الى التكريم…

لنفكر قليلا بعيدا عن خبث اهل الارض و مشاكل الخبث العبثية..

الكاتب – إلياس الإدريسي
الوجودية العبث الهراء Exsistencialism and Absurd 
اود ان افكر قليلا في ماهية هذه الحياة 
هل هي تعني شيئا لنا و ان هي تعني شيئا لمن تعني ؟
الوجوديون، لم يكملوا بحثهم وضلوا ربما لانهم لم يستعينوا بالمرشد الاعظم ربما، او لانه وجب عليهم التقيد بمبادئ المدرسة للتميز، لقدت تاثرت كثيرا بمفهوم العبث و استطعت بعقلي المتواضع ان استنبط افكارا جميلا و اطبقها على مفهوم القدر …سنشرح لاحقا….
لنتامل مثلا مسالة الوجود ..هل هو الحياة ام هو الموت ام هما معا.
الحياة او الموت …يتشابهان .. اذ ان الموت هو الاول لانه يعني العدم، هل اتى على الانسان حين من الدهر لم يكن فيه شيئا مذكورا، العدم ثم الحياة ثم الموت لكن لا افهم هذا المنطق …
هل يعي الانسان بنفسه عندما يكون حيا؟ كم هي درجة الاحساس بالكينونة في هذا الكون ؟
هل نحن موجودون ؟ فعلا ام اننا نسخة من الماضي من قبل الموت ؟
لماذا نتنفس وناكل مما ياتي من التراب ؟
لماذا يتوقف التنفس والاكل يوما ؟ الرجوع بالجسم البيولوجي الى التحليل
لماذا نتحلل و نصبح ترابا ؟
و ماذا بعد اي ما الهدف اصلا من الوجود ؟
اليس هذا خير دليل ان هناك سبب ما ؟
هل نحن ننتقل من مرحلة الى اخرى ؟ ام اننا في مرحلة واحدة تتغير فقط محطاتها ؟
لنعود قليلا الى مرحلة السماء و بدئ الخلق و لنعد الى مرحلة السقوط الى الارض، هو سقوط ادم و التعايش مع قبيل و حواء … مع بعضنا البعض مع نوعنا البشري اما كانت انثى كانت ام ابا و اخا و منافسا ؟
هي بالنسبة للنص السماوي مجرد مرحلة تعلم و استغفار و استعداد الى الرحيل في كون الزمن الى مرحلة سامية، الى مدينة افلاطونية فاضلة .. اليس هذا اقرب الى المنطق ؟
كبسولة الزمن لا يحس بها الا من يتامل ذاته و ينسجم مع الكون …
اذا كان المومن يعلم انها مجرد مرحلة عابرة لماذا التعصب و الاكتراث اذا كنا ميتين اصلا ؟ هو سؤال للملحد و المومن …الغبيان على خطأ ..لانهما يتناقضا مع معتقدما.
انت تولد لكي تموت وهذه حتمية لانه لا احد خرج من الدنيا حيا … هذه هي الحقيقة المطلقة الوحيدة التي لا تتطلب اتباتا.
في منطق اهل الدين السماوي الله تعالى حق، لانه لم يرسلنا الى الارض بدون مرشد، بل ارشد عباده عن طريق الكتب السماوية و شارحيها.
و كتابنا القرآن مثلا ليعتبر خير دليل على ما اقول اي ان هذا الكتاب العجيب يعتبى مفتاح الاستعمال …للكائن البشري و الانسان. مفتاح يشرح كيفية استعمال الجسم الجسد و عقله الذي هو جزئ من الروح، و نفخت فيه من روحي، السر غير واضح لكن بتبسيط من اهل الارض يمكن ان نقول ان النفس او ماهية الانسان هي الروح … لكن بالطبع لا وجود لروحة مجسمة تغادر الجسد بل هي تنعدم مع توقف الجسد عن الاشتغال. لنعد الى المرشد.
المرشد نبي و رسول و مفكر … هو انسان من اهل الارض ارتقى الى مستوى الانسان الحكيم المستعمل للعقل و القريب من الكمال و المثل.
ابكتاب هو مفتاح استعمال الجسم الطيني للتواصل مع الروح و ادراك المراحل (المفتاح هو الكتاب السماوي ) manual guide
نستنتج اذن من خلال النصوص السماوية اننا نحن البشر في حالة قصوى الى تدريب مستمر لكي ننتقل الى المرحلة الثانية البرزخية (الفارقة) ..
و من البرزخ يستعد هذا المخلوق العظيم الى الذهاب الى مكانه الاصلي في السماء او الى مكان وجوده اول مرة.
السماء اي ما فوق الارض … عالم المثل و الفضيلة. ما كنا لنفهم قيمة السماء اذا لم نفهم ماهية الارض الدنيا.
اذن نحن لسنا اصلا من الارض بل من السماء…
و سنعود الى السماء حتما…
لنستعد لهذه الحيات و لنترك تعصبنا التافه و لنشتغل على السمو بروحنا و تهذيبها في الارض.
لا اله الا الله محمد رسول الله صل الله عليه وسلم
الياس الادريسي.
اقرأ المزيد   ريال مدريد يتوصل لاتفاق لضم لاعب من أصول مغربية

هيئة التحرير

قسم راديو سايس - هيئة التحرير - يرحب بكم القسم يعمل بكل جدية من أجل إيصال المواد الإخبارية بكل احترافية و نرجو منكم ترك ملاحظاتكم كدعم معنوي من أجل التطور و محاولة العطاء الأمكن في تقديم مواد إخبارية ذات مستوى عال .. لا تنسوا نشر الأخبار مع أصدقاءكم لتعم المعرفة قسم التحرير يحييكم

تعليق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

shares
error: جميع الحقوق محفوظة © 2018
Close

Adblock Detected

يرجى النظر في دعمنا من خلال تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك AdBlock