آخر الأخبارتقارير و حوارات

رايتس ووتش: المغرب يُجرّم من يحاولون فضح الانتهاكات

#تقرير_صحفي

انتقدت منظمة “هيومن رايتس ووتش” ما وصفتها بالقيود التي يضعها المغرب في ما يخص التصوير في الأماكن العمومية، وتوجيه تهم جنائية ضد “أشخاص يحاولون فضح الانتهاكات”.

وأكدت المنظمة الحقوقية الدولية في بيان لها أن “السلطات المغربية تستخدم قانونا وُضع لمنع الادعاء كذبا امتلاك مؤهلات مهنية، لتوجيه تهم جنائية ضد أشخاص يحاولون فضح انتهاكات”.

وقال نائب المدير التنفيذي لقسم شمال أفريقيا والشرق الأوسط في “هيومن رايتس ووتش”، إريك غولدستين:

لا ينبغي أبدا لمن مارس حقه في التعبير السلمي أن يخاف من السجن لأنه ادعى أنه صحافي“.

وشدد غولدستين على أنه:

يجب على السلطات ألا تستخدم قانونا وُضع لمنع شخص غير مؤهل من الادعاء بأنه طبيب مثلا لمعاقبة أشخاص تُزعجها مواقفهم“.

وتابع المتحدث ذاته قائلا:

لا ينبغي تجريم التصوير والتعليق دون اعتماد رسمي، بنفس الطريقة التي ينبغي بها تجريم ممارسة الطب بدون شواهد أو قيادة شاحنة بدون رخصة السياقة“.

وأشارت “هيومن رايتس ووتش” إلى أن “الفصل 381 من القانون الجنائي، عند استخدامه لتقييد الصحافة، يتعارض مع التزامات المغرب بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان باحترام الحق في التماس المعلومات والأفكار وتلقيها ونقلها”.

وينص هذا الفصل القانوني الجنائي على أنه:

من استعمل أو ادعى لقبا متعلقا بمهنة نظمها القانون، دون أن يستوفي الشروط اللازمة لحمل ذلك اللقب، يعاقب بالحبس من ثلاثة أشهر إلى سنتين“.

ودعت المنظمة البرلمان المغربي إلى “تعديل الفصل 381 بحيث يستثني الصحافة، ويضمن حقوق الأشخاص في نقل المعلومات والتعليقات بحرية”.

المصدر: منظمة هيومن رايتس ووتش

اقرأ المزيد   فشل صدام حسين بين جدال النجاح و الفشل السياسي...!!

هيئة التحرير

قسم راديو سايس - هيئة التحرير - يرحب بكم القسم يعمل بكل جدية من أجل إيصال المواد الإخبارية بكل احترافية و نرجو منكم ترك ملاحظاتكم كدعم معنوي من أجل التطور و محاولة العطاء الأمكن في تقديم مواد إخبارية ذات مستوى عال .. لا تنسوا نشر الأخبار مع أصدقاءكم لتعم المعرفة قسم التحرير يحييكم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

shares
error: جميع الحقوق محفوظة © 2018
Close

Adblock Detected

يرجى النظر في دعمنا من خلال تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك AdBlock